Email: alrafedein@hotmail.com
سورة المسد - الإمام السيد موسى الصدر       العلاقة الأخلاقية بين الله والإنسان-توشيهيكو إيزوتسو/ ترجمة: د. هلال محمد الجهاد       دراسة أمريكية: حضور المراسم الدينية مرتبط بالتفاؤل       شفافيّة المواقع الإلكترونيّة للجامعات وتصنيفها عالميّاً - ا. د. عبد الرزاق عبد الجليل العيسى       ملكات العراق بين الأسطورة والتاريخ - صلاح سليم علي       السِياسَةْ والمَدَنِيَّة في الإسْلامْ - صفاء الهندي       حرية الدين أو المعتقد في العراق بين التطرف والأعتدال // الدكتور منذر الفضل       العراق والصراع المزدوج... السياسة والفساد -محمد حميد الصواف       العوامل التي تؤدي إلى زيادة فرص الحمل بتوأم ؟ د. روبن جاكسن       خارطة الصراع في جنوب السودان       صحيفة أمريكية : السيد السيستاني هو من أجبرنا على الانسحاب من العراق؟.// توني كارون       بارزاني على منزلق خطير       ثورة سلمية محمية // الدكتور محمد ناصح عبد الله       معتقدات عراقية جميلة       هل يخطأ الكشف العرفاني او يتناقض؟       ما الذي أفشل النخب السياسية العربية وجعلها عاجزة؟ - د. رياض الصيداوي       العقلانية اساس ازدهار الشعوب وتقدمه‏ا - علي اسماعيل الجاف       البعث يدَّعي إعلان الحرب على داعش!       كتاب تربية الطفل - د.محمد كمال الشريف       النزعة الانسانية في الفلسفة العقلية       الأزمة المالية والاقتصادية العالمية وانعكاساتها       ازمة البحث العلمي .. والتنمية       حَذَفَ عمر (حَيَّ على خير العمل) و أثبتها الشيعة -سماحة العلامة الشيخ علي الكوراني العاملي       جائزة نوبل: معايير مهنية ام دوافع ايدولوجية / اعداد: كمال عبيد       فرسان الطائفية - ا.د.علي اسعد وطفة       مفهوم البداء في عالم الخلق والتكوين - هاشم الموسوي       مستقبل الرأسمالية والمديونية الأميركية / المستشار محمد سامي ابو غوش       أوكرانيا وانفصال القرم: الواقع والمآل       داعش في العراق :هل هي حرب قذرة لوكالة المخابرات المركزية الامريكة       السياسة والمعجم السياسي الإسلامي // محسن وهيب عبد       
   

     أقسام المركز

New Page 2

     إصدارات المركز











المزيد...


المشاركات تعبر عن وجهات نظر اصحابها


مركزالرافدين للدراسات والبحوث الإستراتيجية » أقسام الدراسات » نتاجات مركز الرافدين


دراسة حول معوقات الاستثمار في العراق.// علي الشيخ حبيب


ان تحقيق مستوى عالي من الاستثمارات ومشاركة القطاع الخاص كفيل في تحسين البنى التحتية وفق الخطط المدروسة والمعدة من قبل الكوادر المهنية المختصة، والتي تنعكس ايجابا على عملية البناء وخلق فرص كبيرة لنجاح المشاريع الاستراتيجية المهمة.


وخلق فرص عمل كثيرة وتحسين الواقع الاقتصادي والخدمي، وقد قام مركز الرافدين بآجراء دراسة حول واقع البيئة الاستثمارية المتوفرة في العراق وأستطاع تشخيص بعض اسباب معوقات الاستثمار وكذلك خلصت الدراسة ببعض التوصيات:- 

بعض معوقات الاستثمار في العراق:-

1- القوانين والتعليمات التي تحكم عمل الوزارات، والتي لا تلتزم بنص قانون الاستثمار، ولا بنظام الاستثمار الصادر من مجلس الوزراء، مما يسبب عرقلة كبيرة لأكثر واكبر المشاريع التي تهم المواطن .

2- العراقيل التي تضعها  الدوائر الحكومية في المحافظات لتنفيذ المشاريع الاستثمارية، نتيجة امتناعها تخصيص الأراضي لاقامة المشاريع الاستثمارية المهمة والحوية والتي منحت هيئات الاستثمار فيها رخصا استثمارية لإقامة مشاريع عليها.

3-  النزاع القائم بين الهيئات الجديدة والوزارات بسبب القوانين والفقرات الدستورية الغير مفهومة والغير الواضحة ، والتي جعلت من تلك القوانين عاقا كبيرا امام المستثمرين ، واعطت الفرصة لاصحاب الفساد الاداري والسياسي الى التلاعب بالقوانين والالتفاف عليها، مما ادى الى زيادة الرشوة والفساد المالي والاداري.

4- ضعف ثقافة الاستثمار عند المواطن وعدم تعاونه مع الهيئات ذات الصلة أو مع المستثمرين.

5- عدم تعاون الجهات المصرفية الحكومية في دعم قطاع الاستثمار والمستثمرين.

6- الفساد المالي والإداري الكبير الذي تعاني منه دوائر البلديات والضريبة والكهرباء والماء والمجاري في عموم المحافظات وخصصوصا الجنوبية منها ؟


7- هيمنة القطاع العام على معظم الاستثمارات الكبيرة في البلد  وعدم السماح  للقطاع الخاص في الاستثمار لايجاد الشراكة الحقيقة التي ترتقي بالمشاريع الى مستويات الانجاز الكبيرة وبالجودة الكبيرة لتعدد ادوار الاشراف عليها .

8- غياب الكفاءات المتخصصة في اغلب دوائر الاستثمار في المحافظات نتيجة المحاصصة والحزبية مما اثر سلبا على الواقع الاستثماري للبلد.

 

بعض التوصيات التي اعدها مركز الرافدين للدراسات والبحوث للارتقاء بمستوى الاستثمار في العراق :-

1-إيجاد شراكة بين القطاعين الخاص والعام بشركات مساهمة لاستثمار المشاريع الإستراتيجية.

2- تشجيع المصارف الحكومية على اخذ دورها المطلوب لتمويل الاستثمار.

3- اعتماد مرجعية حكومية تتبنى الموافقات الأصولية للاستثمارات وعدم الاستغراق في الروتين الكبير في دوائر الدولة العراقية.

4- إن تكون المشاريع الاتحادية من نصيب الحكومات المحلية مع مساهمة  القطاع الخاص. والشركات العالمية المختصة في تقديم الاستشارات العلمية والبنكية والسقف الزمني اللازم لاتمامها .

5- إصدار تشريعات جديدة من شانها تفعيل الاستثمار في المحافظات وتحسين الخدمات والبني التحتية .

6- إلزام الدوائر المستفيدة من المشاريع الاستثمارية في المحافظات بان تقدم كل التسهيلات الممكنة للمستثمرين .

7- تسهيل تخصيص الأراضي اللازمة لإقامة المشاريع المهمة التي ترفع من قدرة التشغيل للعراقيين وترفع المستوى المعاشي للفرد العراقي.

8- تفعيل دور المؤسسات الرقابية واللجان المشرفة على صرف الاموال ،وقطع الطريق على اصحاب الفساد الاداري والمالي.


خاص - مركز الرافدين للدراسات والبحوث الاستراتيجية

الرجاء ذكر المصدر في حالة الاضافة او النقل



المشاركة السابقة : المشاركة التالية
إضافة تعليق سريع
كاتب المشاركة :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 30000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

   

Copyright@alrafedein.com 2011 - arabportal modified by RightPC Tech